0 تصويتات
في تصنيف تعليمي بواسطة (72ألف نقاط)

ولا يجوز للرجل أو المرأة أن يستحمما إلا بعد مداعبة دون أن يقترن بالجماع ، أو بعد التقبيل ، إلا إنزالهما من الاثنين معًا ، إذ يجب في هذه الحالة تنقيتهما وغسلهما.  أما إذا خرج الحيوان المنوي من إحداهما فيجب أن يغسل وحده فقط في حالة ما بين الزوجين قبلات أو أحضان أو مداعبة ، أما إذا لعب الزوجان المداعبة ثم تصرفا بحميمية. القرابة تتطلب الغسل في جميع الأحوال حتى لو لم يقترن بقذف أو إنزال. لذلك يجب على الزوجين بحسب الشريعة والشرع التصفية في حالة الجماع ، حتى لو لم يقترن بالقذف ، وأما ما يحدث من المداعبة أو التقبيل ، فشرط الاغتسال هو القذف فقط.

هل يجب الغسل بعد المداعبة؟

الجواب : ولا يجوز للرجل أو المرأة أن يستحمما إلا بعد مداعبة دون أن يقترن بالجماع ، أو بعد التقبيل ، إلا إنزالهما من الاثنين معًا ، إذ يجب في هذه الحالة تنقيتهما وغسلهما

هناك علامات واضحة على السائل المنوي للمرأة ، وهو ماء أصفر رقيق ، يصاحب إفرازه حالة من اللذة لدى المرأة ، يتبعها عدم اكتراث شديد بها بعد إنزاله.  وأما العجيب ، فهو إفراز سائل رقيق ولزج باللون الأبيض ، بعد إشباع الشهوة ، وبعد ذلك لا فاتر ، وقد لا تشعر المرأة بإفرازه وهو نجس.  وهذا على عكس السائل المنوي الذي يعتبر نقيًا عند الحكيم ، وهو بالنسبة للإفرازات المهبلية ، وتتمثله في الرطوبة الخارجة من المرأة ، وهو ماء أبيض مخلوط بين الرواسب والعرق ، ولا يلزم غسله إلا أنه. يرفض الاغتسال ، لذلك فهو طاهر ، 

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (72ألف نقاط)
 
أفضل إجابة

الجواب : ولا يجوز للرجل أو المرأة أن يستحمما إلا بعد مداعبة دون أن يقترن بالجماع ، أو بعد التقبيل ، إلا إنزالهما من الاثنين معًا ، إذ يجب في هذه الحالة تنقيتهما وغسلهما

مرحبًا بك إلى موقع إجابات، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...